person using laptop computer during daytime

نظام النطاقات الجديدة من ايكان مخيف ويبشر بهيمنة

نظام النطاقات الجديدة من ايكان مخيف ويبشر بهيمنة الشركات الكبرى على الاسماء. جوجل تريد النظاق .blog وابل تريد النطاق .app رغم انها كلمات عامة من حق كل مستخدم للانترنت الاستفادة منها, مثلا انا ارى ان من حقي ان احجز النطاق albazy.blog واستخدامة في مدونتي الخاصة وجوجل تقول انها سوف تسمح للمستخدمين باستخدام هذا النطاق لكن ضمن خدماتها فقط هذا يعني بلوجر, وهنا تظهر هيمنة واحتكار الشركات على اسماء عامة من حق كل مستخدم الاستفادة منها دون تقيد بخدمات شركة ما.

بريطاني من اصول عربية، مقيم في انجلترا. مدون منذ اكثر من 15 سنة، ومحب للقراءة والبحث. طالب في كلية الهندسة تخصص كهرباء والكترونيات. وبشكل جانبي اقوم بصناعة الموسيقى، وانا متخصص بشكل ادق في مجال هندسة الماسترنج والمكساج للاعمال الموسيقية والفنية. وقبلها وفي السنوات السابقة بين ٢٠٠٥ و ٢٠١٣ ركزت في مجال امن المعلومات والادارة والاوتوميشين لانظمة التشغيل والسيرفرات، وعملت مع مجموعة متنوعة من المواقع العربية، وخاصة الصحف الالكترونية والمواقع الحكومية في منطقة الخليج، من حيث تهيئة وحماية وادارة البنية التحتية لمواقعهم الالكترونية.

شاركني برأيك