يمكنك الان متابعة جديد مدونتي من خلال قناة تيليجرام

على ما يبدو فليس الجميع من محبين متابعة المدونات عبر خلاصات RSS او من خلال نشرات البريد الالكتروني، خصوصًا الشباب صغار السن.

لاحظت مؤخرًا انتشار فكرة قنوات التيليجرام. هذه القنوات ليست مثل مجموعات الدردشة، ولكن هي عبارة عن شخص يملك القناة «صانع المحتوى» ويقوم بنشر المحتوى داخل القناة ويمكن لمستخدمين خدمة تيليجرام متابعة هذه القناة من خلال زر Follow. وعندما يقوم صانع المحتوى «مالك القناة» بنشر شيء جديد ستصلك على شكل رسالة، وكانها من احد الاشخاص على التيليجرام. هذه الفكرة بكل بساطة.

وباعتبار ان الكثير من العرب الان يستخدمون خدمة تيليجرام، خصوصًا بعد فضائح وتساب في مسائل الخصوصية، فقررت اتخاذ الخطوة وتجربة الفكرة وتوفير بوابة جديدة لمتابعة المدونة لمحبين ومستخدمين تيليجرام.

يمكنك الوصول للقناة ومتابعتها من خلال الرابط https://t.me/albazyblog

او من خلال عمل سكان للباركود

“قناة مصطفى البازي على تيليجرام”

ستجد الان اني قمت بنشر بعض من المقالات السابقة لتاخذ فكرة عن شكل المحتوى الذي ساقوم بنشرة في القناة وكيف سيصلك.

بريطاني من اصول عربية، مقيم في انجلترا. مدون منذ اكثر من 15 سنة، ومحب للقراءة والبحث. طالب في كلية الهندسة تخصص كهرباء والكترونيات. وبشكل جانبي اقوم بصناعة الموسيقى، وانا متخصص بشكل ادق في مجال هندسة الماسترنج والمكساج للاعمال الموسيقية والفنية. وقبلها وفي السنوات السابقة بين ٢٠٠٥ و ٢٠١٣ ركزت في مجال امن المعلومات والادارة والاوتوميشين لانظمة التشغيل والسيرفرات، وعملت مع مجموعة متنوعة من المواقع العربية، وخاصة الصحف الالكترونية والمواقع الحكومية في منطقة الخليج، من حيث تهيئة وحماية وادارة البنية التحتية لمواقعهم الالكترونية.

شاركني برأيك