تحولت بالكامل لاسلوب الدراسة Paperless؛ بدون ورق، بدون دفاتر، بدون ملازم دراسية

تأثيرات جائحة كورونا لم تكن كلها سيئة على نمط حياتنا، اضطرارنا للتحول الى الدراسة عن بعد في فترة الحظر كان يتطلب منا اعادة ترتيب وتجربة تقنيات وادوات مختلفة للبحث عن الافضل، وكذلك البحث وتبادل الافكار مع الغير للوصول لافضل الاليات وتحسين العادات والسلوك للتأقلم مع الوضع ورفع مستوى الانتاجية.

بداية سنة ٢٠٢١ قرأت مقال مطول عن حركة “Paperless Movement” والتي تدعو للتخلص والتوقف عن استخدام الورق لتقليل قطع الاشجار وما الى ذلك من حفاظ على البيئة.

فكرة الـبيبر-لس «بدون ورق» لا تعني بالضرورة التوقف عن الكتابة بالقلم تمامًا والتحول كليًا الى برامج مثل الورد والكتابة على الكيبورد حصرًا. بالتأكيد ليست هكذا، حيث يمكنك استخدام اقلام الكترونية ودفاتر واوراق افتراضية دجتل والكتابة على اللوحيات مثل الايباد او ماهو متخصص حصرًا في هذا الامر مثل الجهاز اللوحي reMarkable.

«الدفاتر والاقلام الالكترونية» لم تكن جديدة علي تمامًا، ولكن معلوماتي عنها كانت قديمة ومتوقفة عند ٢٠١٥ تقريبًا. اما هذه المرة وبعد ان بدأت اقرأ مقال تلو الاخر ومدونات لاشخاص منهم اكاديميين وموظفين وكتاب وشعراء تحولوا للـ Paperless لاحظت التطور الكبير الذي وصل له المجال في هذا الخصوص من حيث الاجهزة والاكسسوارات والبرامج.

استهوتني الفكرة، وهنا قررت خوض التجربة وكان هذا في بداية ربيع ٢٠٢١، على ان اشتري الجهاز وباقي المتطلبات في العطلة الصيفية وابدأ بالممارسة للتعود على نمط الكتابة الجديد لاكون جاهز ومستعد مع بداية السنة الاكاديمية الجديدة ٢٠٢١-٢٠٢٢. لكن فشلت الخطة، واشتريت الجهاز في اول اسبوع دراسي.

🛒 المتطلبات او المشتريات كانت عبارة عن؛

  • ايباد برو ١٣ انش.
  • ابل بنسل (قلم ابل) الجيل ٢.
  • طبقة شفافة لاصقة لمحاكاة ملمس الورق Paper-like على الشاشات.
  • برنامج GoodNotes 5 و Notability من الاب ستور.

📱 حجم الايباد

ليس بالضرورة على الجميع شراء الايباد برو ١٣ انش، فالكثير يذهب مع البرو ١١ انش للوزن الاخف وسهولة التنقل. كذلك بالامكان استخدام نسخة الاير او حتى الايباد العادي.

ولكن في دراسة الهندسة بشكل عام وفي تخصصي بشكل خاص غالبًا مانحتاج لعمل رسومات لدوائر كهربائية والكترونية وكتابة نصوص تعريفية وارقام وقيم، ولسهولة الامر الافضل ان يكون كل هذا ظاهر امامك دون الحاجة لعمل اي سحب وتحريك للصفحة.

لمن سيكتب نصوص فقط ويحتاج لحمل الجهاز بيده بشكل متكرر والتنقل اليومي مع الجهاز فالافضل الذهاب مع الـ ١١ انش، واي شيء فيه رسومات فالافضل ١٣ انش، وهذا حسب رايي.

قلم ابل الجيل الثاني

✍️ قلم ابل

يوجد قلمين في الوقت الحالي من شركة ابل. الجيل الاول والجيل الثاني، الاول يعمل مع الايباد العادي اما الجيل الثاني يعمل مع الايباد برو ١١ و ١٣. ضروري ان تتاكد اثناء شرائك في وقتها لان ابل تحدث الاجهزة تقريبًا كل سنة او سنتين.

استجابة القلم ممتازة جدًا ولا يوجد اي تأخير محسوس، على الاقل في الايباد برو. كذلك وزنه وتوزيع الثقل يوازي تقريبًا اقلام الحبر ذات الجودة العالية.

عمر بطارية القلم ممتازة ولا تسبب اي مشكلة، غير انه سريع الشحن بشكل وايرلس بمجرد لصقة بالايباد.

لكن حقيقة العيب الاساسي في القلم حسب رايي هو في ملمس الخامة البلاستيكية الي تغلف القلم. ملمس الخامة جدًا ناعم وملس، يخلي عندك احساس دائم ان القلم “يتزحلق” من بين اصابعك.

غطاء «كفر» لقلم ابل لتحسين الملمس

اغلب الناس حلت هذه المشكلة بتركيب غطاء «كفر» مطاطي يعطي نسبة الاحتكاك «friction» المطلوبة.

لكن ضروري تتأكد وانت تشتري كفر بانه مصمم بشكل جيد بحيث لا يعيق المغناطيس او الشحن الوايرليس او اللمستين «Double-tap» لتغيير اداة القلم. الانتاج السابق من الكفرات اغلبها عانت من هذه المشاكل.

في الحقيقة شخصيًا لم استخدم هذا الغطاء بعد ولا اعلم لماذا! الى حدٍ ما تعودت على القلم وملمسه، ولكن في بعض الاحيان وعندما تكون يدي جافة تمامًا من اي نسبة رطوبة فهنا ترجع المعاناة ونقضيها “زحلقة”.

وبسبب هذه المقالة فتحت موقع امازون وطلبت كفر للقلم. 🤞

طبقة لاصقة شفافة تحاكي ملمس الورق والكتابة على الورق

📜 محاكاة ملمس الورق على الشاشات

الطبقة المحاكية للورق «Paper Like Film» هي عبارة عن طبقة شفافة لاصقة «اشبه بفكرة حاميات الشاشة». الميزة هنا ان هذه الطبقة ليست ناعمة وملساء كالشاشة او لواصق حاميات الشاشة، بل مصممة بطريقة تحاكي ملمس الشاشة بنسبة من الخشونة توفر احتكاك مماثل للورق.

وكذلك النوعيات الجيدة تجعل القلم يدخل قليلاً بين مسامات الطبقة «لا يمكن مشاهدتها بالعين المجردة» فتوفر بنسبة معينة نفس سلوك القلم عند الكتابة على اوراق الدفتر .

حتى ان الصوت يشبه صوت قلم الرصاص على الورق. 👌

بالبحث على امازون ستجد ماركات ومنتجات كثيرة في هذا الخصوص.

انا جربت اثنين الى الان؛

  • Paperlike: وهذه تعتبر اول من قدم الفكرة في السوق. سعرها مرتفع ونسبة الاحتكاك متوسطة.
  • Bellemond Firm-Type: حسب تجربتي هذه توفر محاكاة افضل بكثير من منتج بيبر لايك، ومع هذا فانها لا تؤثر على اللمس بدون القلم او جودة الشاشة. بالاضافة الى ان سعرها تقريبًا نصف سعر بيبرلايك. وهي صناعة يابانية.
النسخ المتوفرة من منتج bellemond

الـ Bellemond يوجد منها عدة اصدارات وكل اصدار يتميز بشيء معين، مثلًا شيء يناسب الكتاب وشيء للرسم…الخ. يمكنك البحث اكثر عنها.

اثناء تركيبي للطبقة اللاصقة عانيت قليلًا في مسألة ازالة كل الغبار والشوائب من على الشاشة حتى لا تعلق بين الشاشة واللاصق. المشكلة ان هذه الشوائب تبقى عالقة في الهواء لفترة، ومجرد الحركة بجانب الايباد سيسقط من ملابس بعض منها.

لهذا الافضل تلبس تيشرت والشبابيك والمكيف مقفلة. احرص على تنضيف الشاشة جيدًا «ياتي مع المنتج مناديل مبللة للتنظيف». وتأكد من ضبط ومحاذاة الحواف جيدًا قبل لصقها بالكامل.

الكتابة والرسم بالقلم على الايباد

📝 برامج الكتابة على الاب ستور

تعمقت في بحثي عن افضل برامج الكتابة على الايباد وجربت وقارنت اغلبها، لكن اشهرها وافضلها هم GoodNotes 5 و Notability.

الاثنين ممتازين جدًا ومتشابهين في كل المزايا الرئيسية. الاختلافات بينهم في المزايا الاضافية والثانوية.

Notability

مثلًا نوتابِلِتي بامكانه تسجيل الصوت اثناء الكتابة، وهذا جيد للمحاضرات والاجتماعات وما شابه، ويكون التسجيل متزامن مع الكتابة، فمثلًا اثناء كتابتك السطر xy بامكانك ايضًا سماع التسجيل في تلك اللحظة التي كتبت بها هذا السطر.

خاصية تحويل المعادلات الرياضية

كذلك بامكان البرنامج التعرف على المعادلات الرياضية والفيزيائية وتحويلها من خط يد الى رسم عالي الجودة والوضوح.

عيب البرنامج الوحيد برايي انهم تحولوا من نظام الشراء الى الاشتراكات. انا اشتريت البرنامج قبل انتقالهم لنظام الاشتراكات.

Goodnotes 5

گود نوتس ٥ لا يحتوي على خاصية تسجيل الصوت، ولا تحويل المعادلات.

ولكن في گود نوتس بامكانك تخصيص الدفاتر وشكل واحجام الاوراق واغلفة الدفاتر، ويمكنك ايضًا من اضافة قوالبك «Templates» الخاصة لتصاميم الاوراق والاغلفة.

كما لاحظت ان خاصية التعرف على رسم الاشكال كالمثلث والمربع والدائرة والاقواس…الخ افضل في گود نوتس من نوتابِلِتي من حيث دقة التعرف على الشكل المطلوب.

كذلك ارشفة وترتيب وادارة “الدفاتر واوراقها” الالكترونية افضل بكثير من نوتابِلِتي حسب تجربتي. خصوصًا عند الاستخدام في عدة مواد ومواضيع مختلفة.

شخصيًا استخدم الاثنين، نوتابِلِتي لاخذ الملاحظات اثناء المحاضرات وفي مواد الرياضيات. وكل شيء اخر في گود نوتس. كذلك اعتمد على گود نوتس ٥ لارشفة وادارة دفاتري.

وعلى ذكر الارشفة، من اكبر مشاكلي مع الدفاتر العادية واوراق الــ A4 كانت في الحفاظ عليهم وسهولة الرجوع لشيء ما بعد مضي اسابيع من كتابته. في الدفاتر الالكترونية الامر سهل جدًا ومريح وكل شيء مرتب.

💡 في النهاية

الان مضى ٦ اشهر من وقت بدأت بهذا التحول، كل شيء ايجابي، بل لاحظت ايضًا ان خلال الشهور الماضية كانت نفسي منفتحة بشكل اكبر بكثير للكتابة بالقلم بدل من كتابة الكيبورد.

مع الاسف خطي كان سيء ايام الورق والان مازال سيء مع “الورق الالكتروني”، مشكلتي اكتب بسرعة. 😿

اي سؤال يخص هذا الموضوع اكتبه لي في التعليقات وساحرص على اجابته باسرع وقت.

تحياتي للجميع، مصطفى.

بريطاني من اصول عربية، مقيم في انجلترا. مدون منذ اكثر من 15 سنة، ومحب للقراءة والبحث. طالب في كلية الهندسة تخصص كهرباء والكترونيات. وبشكل جانبي اقوم بصناعة الموسيقى، وانا متخصص بشكل ادق في مجال هندسة الماسترنج والمكساج للاعمال الموسيقية والفنية. وقبلها وفي السنوات السابقة بين ٢٠٠٥ و ٢٠١٣ ركزت في مجال امن المعلومات والادارة والاوتوميشين لانظمة التشغيل والسيرفرات، وعملت مع مجموعة متنوعة من المواقع العربية، وخاصة الصحف الالكترونية والمواقع الحكومية في منطقة الخليج، من حيث تهيئة وحماية وادارة البنية التحتية لمواقعهم الالكترونية.

شاركني برأيك